من خلال الدراسة تم تقسيم المحددات الخاصة بالموقع ألي : –

  • محددات خارجية
  • المـوقع الجـغرافي وقربه من الأسواق المستهدفة .
  • كفاءة المنطقة التنافسية في تقديم الخدمة .
  • القدرة علي جذب مقرات الشركات العالمية وفروعها .
  • التقنية العالية .
  • الشحن البحري وخطوط الملاحة الدولية .
  • محددات داخلية .
  • الإدارة السياسية .
  • المهارات الإداريــة .
  • الـبنيـة التحتيـة

والجدير بالذكر هنا أن البحر المتوسط يستحوذ علي نسبة 29 % من حجم التجارة العالمية خلال الفترة من عام (1995 – 2005 )

حيث يمكن تقسيمها كالاتي :-

الاتحاد الأوروبي 39 %

أسيا و اليابان 37 %

الشرق الأوسط 15 %

أفريقيا شمال غرب و جنوب الصحراء 3 %

بقية دول العالم 6 %

وتشكل نسبة تجارة الاتحاد الأوروبي مع دول شمال غرب وجنوب الصحراء

 86 % من تجارته مع دول القارة الإفريقية المتبقية .

كما أن تدفقات التجارة العالمية تشير ألي أن أكثر من 12 % من تجارة الشحن البري تتجه للقارة الإفريقية

ومن خلال ما تقدم يتضح لنا أن تجارة الترانزيت في ليبيا واعدة أذا ما تم التخطيط لها بشكل استراتيجي لاستخدام الموارد الليبية في خدمة هذا الهدف

وتسهيل السبل له من نقل بحري و بري و جوي واتخاذ ما يلزم من إجراءات لتامين ذلك

كما أن خلق سوق بالبلاد من خلال بعض المنتجات المحلية التي تعتمد علي مواد خام أو منتجات نصف مصنعة يمكن تسويقها لكل من الاتحاد الأوروبي و دول القارة الأفريقية سيكون له الأثر البالغ علي المدى البعيد في انتعـاش الصناعـة والمشروعات ذات التقنية العالية في ليبيا